يقام في 28 يونيو الجاري

رمزان و3 سيارات في ختامي مهرجان آل جحيش

 

WhatsApp222 Image 2019 06 20 at 6.43.59 PM

 

لبرقه- الشحانية

سيكون عشاق سباقات الهجن العربية الأصيلة على موعد في الثامن والعشرين من يونيو الجاري مع مسك ختام مهرجان آل جحيش للهجن العربية الأصيلة (لسن المفاريد) الذي يقام في نسخته الثانية.

 

رمزان ذهبيان

WhatsApp Imag999e 2019 06 20 at 6.44.01 PM1ويخطف شوط المفاريد البكار الأنظار وذلك عندما ينطلق في تمام الساعة الرابعة والنصف من صباح الجمعة الموافق 28 يونيو كون الفائز به سيحصل على شلفة ذهبية بالإضافة إلى سيارة مقدمة من هجن السيلية المملوكة للسيد عبدالله العيدة و(بيرق) وذلك من مسافة الـ 2 كيلو مترات، مقابل 5 آلاف ريال لصاحب المركز الثاني، و (2000 ريال) للثالث، و(1000 ريال) للرابع، و(500 ريال) للخامس، يليه شوط المفاريد القعدان وجائزته الخنجر الذهبي بالإضافة إلى السيارة المقدمة من السيد حمد بن علي الجرحب، وأيضا مقابل 5 آلاف ريال لصاحب المركز الثاني، و (2000 ريال) للثالث، و(1000 ريال) للرابع، و(500 ريال) للخامس، أما الشوط الثالث والمخصص للبكار أيضا فخصص له جائزة عينية قيمة وهي عبارة عن سيارة مقدمة من السيد محمد بن علي الجرحب.

 

جوائز مالية

ويلي هذه الأشواط الثلاثة، أشواط قوية لاتقل أهمية عن سابقيها فنجد 4 أشواط من مسافة الكيلو والنصف ( 2 للمفاريد البكار ومثلهما للقعدان) وجوائزها نقدية، وسيكون الختام بشوطي الصعوب أيضا من مسافة الكيلو والنصف.

 

درع لأفضل عزبة

كما خصصت اللجنة المسؤولة عن المهرجان درع لأفضل عزبة مشاركة في المهرجان بما يعني أن الفائز بهذا الدرع سيكون حاصل على أكثر عدد من النقاط.

 

شكرا للداعمين

WhatsApp Im888754age 2019 06 20 at 6.44.01 PMبخلاف هذه الرموز القيمة يحظى المهرجان بدعم كبير من عدة شخصيات لها باع طويل في هذه الرياضة وفي مقدمتهم عزبة هجن السيلية التي دعمت المهرجان بسيارة، وكذلك السيد حمد بن علي الجرحب ومحمد بن علي الجرحب اللذين ترفدا المهرجان بسيارة لكل منهما، وكذلك السيد سالم بن محمد السندوانه الذي دعم المهرجان بـ 15 ألف ريال، كما قام كلا من السيد مبارك بن سالم الزاهرة والسيد جابر بن علي الجرحب والسيد جارالله بن حمد الجهويل والسيد حمد بن محمد الجهويل بدعم المهرجان بخمسة آلاف ريال لكلا منهم.

كما توجه السيد حمد بن علي الجرحب المسؤول عن المهرجان بالشكر لكل الداعمين لهذا المهرجان وفي مقدمتهم بالشكر لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، الداعم الأول لهذه الرياضة، مضيفا أن هذه البادرة جاءت من قبل الداعمين لحبهم الشديد لهذه الرياضة لأنها تراث ابائنا وأجدادنا، مضيفا أن هذه النسخة الثانية من المهرجان وقد شهدت عدة سباقات من قبل أولها كان في 3 من شهر مايو ثم 17 مايو ثم 31 مايو ثم 14 من شهر يونيو الجاري والختام سيكون في صباح الجمعة الموافق 28 يونيو بدورة الثلاثة كيلو مترات على مدار 9 أشواط.

وكذلك لاننسى دور اللجنة المنظمة في نجاح النسخة الأولى من المهرجان وفي التمهيديات لهذا السباق في نسخته الثانية أيضا بأنهم وفروا لنا كل شيء من ميدان وخلافه لإقامة هذه السباق وهو مايدفعنا دائماً للأمام وخاصة في مثل هذه السباقات الصيفية فكل الشكر للسيد عبدالله بن محمد الكواري نائب رئيس اللجنة المنظمة لسباق الهجن، وكذلك السيد مبارك بن بادي النعيمي مدير إدارة السباقات والأنشطة باللجنة المنظمة لسباق الهجن.